2009/07/09

الحياء

تعـلّــم الحيــاء

انظر إلى رحمة الله بك لتتعلّم الحياء
وانظر إلى لطفه بك وحرصه عليك
*******
يقول الله فى الحديث القدسي
إني والإنس والجن فى نبأ عظيم
أخلق ويُعبد غيري
أرزق ويُشكر سواي
خيري إلى العباد نازل وشرهم إليّ صاعد
أتودد إليهم بالنعم وأنا الغني عنهم
ويتبغضون إليّ بالمعاصي وهم أفقر ما يكونون إليّ
أهل ذكري أهل مجالستي، من أراد أن يجالسني فليذكرني
أهل طاعتي أهل محبتي، أهل معصيتي لا أقنطهم من رحمتي
إن تابوا إليّ فأنا حبيبهم، وإن أبوا فأنا طبيبهم
ابتليهم بالمصائب لأطهرهم من المعايب
من أتاني منهم تائباً تلقيته من بعيد
ومن أعرض عني ناديته من قريب
أقول له: أين تذهب؟ ألك رب سواي
الحسنة عندى بعشرة أمثالها وأزيد
والسيئة عندي بمثلها وأعفو
وعزتي وجلالي لو استغفروني منها لغفرتها لهم

هناك 5 تعليقات:

جوجو يقول...

السلام عليكم

الله بجد جميل

تحياتى

الازهرى يقول...

اللهم اكتب لنا ان نكون من اهل طاعتك
وارزقنا محبتك

تحياتى دوما

تسنيم حسين يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاكى الله خيرا ونفع بيكى الإسلام والمسلمين..
اللهم ارزقنا الحياء.. اللهم ارزقنا حبك وحب من احبك وحب كل عنل يقربنا الى حبك..

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

المبرمج المحترف يقول...

جميل جدا البوست يا هايدى ... تسلم ايدك

momken يقول...

جزاكى الله خيراً


تحياتى